Author Archive

محمد البرادعي رجل محترم , صحيت ملايين المصريين من نومهم وحركت ضمايرهم بتحركك للحق , مشكلتك للاسف انك عايش فى عالم تويتر وبانى برج عاجى عايش جواه عشان محدش يشوهك وكل يوم تثبت للنا انك عقليه ممتازه .. لكنها مش لقائد , عايشه جوه تويته مش فى الشارع

عبد المنعم أبو الفتوح غيرت حياتى وفكرى بمعنى الكلمه , اول مره اشوف حد نضيف وقلبه على البلد كده وميهموش مصلحه شخصيه كده
تشرفت جدا بالعمل فى حملتك , وسعيد بالاخلاق والمهارات الى اكتسبتها منها
بجد البلد كلها خسرت بخسارتك فى الانتخابات , لكنك كسبت حب 4 مليون واحد مش هينسوا انك كنت املهم فى التغيير

حمدين صباحي — Hamdeen Sabahy كنت فى الاول فاكرك ثورجى , بالمتابعه مطلعتش اكتر من ناصرى نرجسى والله اعلم انت فعلا المرشح الاخر للعسكر ولا لا , بس انا فعلا متوقع الحكايه دى

حزب الحرية و العدالة – الصفحة الرسمية حسبى الله ونعم الوكيل فيكم , أمل بلد كامله فى التغيير ضاع بسبب غبائكم وتهافتكم على السلطه واستمراركم لحد دلوقت فى نفس الاسلوب … قلتم ان التاريخ ظلمكم 80 عاما وحين اتيحت لكم الفرصه ظلمتم 80 مليون واستحققتم ما كتبه التاريخ وما سيكتبه عنكم

حزب النور محافظة المنوفية اكتر الاحزاب واسرعها تطورا فى النضج السياسى , تقاربت منكم فركيا فى فتره حملة ابوالفتوح .. لكن الحق يقال : ما انتم الا عبدة اصنام جدد بتقديسكم لمنهجكم واشخاص مشايخكم

حزب الوسط بالمنوفية مشكلته الوحيده انه فكره قويه وجميله .. لكن فى زمن أغبر زى ده وفى شعب متخلف زى ده , الفكره ملهاش مكان

نـــظـــم انـتـخــابــيـــــــه

 

تنقسم نظم الانتخابات الى عدة اشكال

ü  نظام الانتخاب الفردى والانتخاب بالقائمه :

يقصد بالانتخاب الفردي أن يكون لكل ناخب أن يعطي صوته لواحد فقط من المرشحين، فالدولة تقسم إلى دوائر صغيرة ، ينتخب كل منها نائبا واحدا أو أكثر كما هو معمول به عندنا في مصر.

أما الانتخاب بالقائمة فتقسم فيه البلاد إلى دوائر كبيرة نسبيا (مثلا كل محافظة دائرة واحدة) تنتخب كل منها عددا معينا من النواب ، بمعنى أن كل ناخب يقدم قائمة بمن يريد انتخابهم من المرشحين بحسب عدد النواب المحدد للدائرة والذي يتفاوت حسب حجم كل دائرة أو محافظة.

مزايا وعيوب كلا النظامين

 

    النظام الفردي :

        i.            أنه يمتاز ببساطته وتيسيره لمهمة الناخب ، فالناخب يعرف من ينتخبهم جيدا بحكم صغر الدائرة فيستطيع أن يتبين مدى قدرته وكفائته على تمثيله

     ii.            يضمن النظام الفردي نوعا من التمثيل لأحزاب الأقلية ، لأنها ستجد لها عدد من المرشحين من ذوي الكفاءة والثقة في عدد ولو قليل من الدوائر .

    نظام القائمه :

       i.            فمهمة الناخب تكون صعبة ، بل تحتوي على المساس بحرية الناخب في اختيار مرشحه ، فهو لا يعرف من القائمة إلا القليل

    ii.            لا يؤدي إلى تمثيل الأقليات السياسية مع أهميتها الشديدة في بعض الأحيان ، لكبر حجم الدوائر وضعف تمثيل الأحزاب الصغيرة فيها.

ويرى أنصار الانتخاب بالقائمة ..

  1. تكون المفاضلة فيه بين الأفكار والبرامج وليس صراعا وتنافسا بين الأشخاص فلا تعتمد على معرفة الناخب للمرشح أو قرابيته أو عصبيته كما في الصعيد وبحري .
  2. صغر الدائرة في الانتخاب الفردي يجعل كل اهتمام وتركيز الناخب على ما يخص دائرته من شئون محلية دون الاهتمام بالشأن العام وهو ما لا يتفق مع النظام النيابي الذي يعتبر النائب ممثلا للأمة بأسرها . بل إنه في بعض الأحيان تتصادم مصلحة الدائرة مع المصلحة العامة ويغلب النائب عندها المصلحة الخاصة .
  3. الانتخاب الفردي يفتح باب الرشاوي وشراء الأصوات ، لصغر حجم الدائرة وإمكان التأثير بالمال

 

ü  الانتخاب المباشر والانتخاب غير المباشر

    الانتخاب المباشر :

وهو الذي بمقتضاه يقوم الناخبون بانتخاب البرلمانيين مباشرة دون وسيط , أي أن الانتخابات تتم على درجة واحدة

   الانتخاب غير المباشر :

 فيتم على درجتين , بحيث يقتصر دور الناخبين على انتخاب مندوبين ( يشكلون مجتمعاً انتخابياً ) , وهؤلاء المندوبون هم الذين يقومون في مرحلة ثانية بانتخاب البرلمانيين .

 

ü  التمثيل النسبى والتمثيل بالاغلبيه

   التمثيل بالأغلبية:

يعني الأكتفاء بحصول المرشح على أغلبية بسيطة أو موصوفة لتمثيل الدائرة أو الشعب

والتمثيل بالاغلبيه يمكن ان يكون ..

ý   الانتخاب بالأغلبية البسيطة:

يتم على دور واحد ويعتبر المرشح ناجحا في الانتخابات إذا حصل على أكبر عدد من الأصوات بالمقارنة بالأصوات التي حصل عليها المرشحون

 

ý    الانتخاب بالأغلبية على دورين:

لا يعتبر المرشح فائزا في الانتخابات إلا إذا حصل على الأغلبية المطلقة لعدد الأصوات وبشرط أن يحصل على أصوات ربع عدد الناخبين المقيدين بجداول الانتخاب فإن لم يحصل اي من الناخبين على الأغلبية المطلقة من الدور الأول تعاد الانتخابات بين اثنين من المرشحين اللذان حصل على أكبر عدد من الأصوات في الدور الأول ولا يشترط في الدور الثاني أن يحصل على الأغلبية المطلقة

   اما التمثيل النسبى :

يحرص على ان تحصل القوائم على عدد مقاعد فى البرلمان يتناسب مع عدد الاصوات التى تحصل عليها فى الانتخابات وتمثيل اكتر من قائمه فى البرلمان الواحد …

( لنفرض أن الدائرة يمثلها 6 نواب والأصوات المعطاه 120000 صوت ولنفرض أن هناك قائمتين القائمة أ والقائمة ب حصلت القائمة أ على 80000 صوت وحصلت القائمة ب على 40000 صوت .)

 

ولتحقيق ذلك يجب ان يكون هناك مقياش مشترك , ويكون بتحديد عدد الاصوات اللازمه  للفوز بالبرلمان … وتوجد طريقتان لتحديد عدد الاصوات اللازمه للفوز بمقعد

ý    اولاُ:القاسم الانتخابي :

القاسم الانتخابي : هو الرقم الذي نحصل عليه من قسمة عدد الأصوات الصحيحة المعطاة في الدائرة على عدد المقاعد المخصصة لهذه الدائرة ، فإذا كان عدد الأصوات الصحيحة المعطاة في الدائرة 125000 صوت وكان عدد المقاعد المخصصة لهذه الدائرة (5) مقعد فان القاسم الانتخابي يكون:
يكون بقسمة عدد الاصوات الصحيحة فى الانتخابات 125000 صوت على عدد المقاعد المخصص للدائرة هو 5 مقاعد يكون القاسم الانتخابى هوه الناتج 25000 الف صوت لكل مقعد .
وعلى ذلك توزع المقاعد المخصصة للدائرة على القوائم بقدر عدد المرات التي تحصل فيها كل قائمة على القاسم الانتخابي ونوضح ذلك بالمثال التالي :

– القائمة الأولى حصلت على 60000 صوت فتكون قد استجمعت القاسم الانتخابي مرتين فتحصل على مقعدين ويتبقى لها 10000 صوت لم تستغل.
– القائمة الثانية حصلت على 46000 صوت أي أنها استجمعت القاسم الانتخابي مرة واحدة فتحصل على مقعد واحد ويتبقى لها 21000 صوت لم تستغل.
– القائمة الثالثة حصلت على 19000 صوت وهذا الرقم أقل من القاسم الانتخابي وبذلك يتبقى لها 19000 صوت لم تستغل.

بذلك يصبح عدد المقاعد المشغولة (3)مقاعد من (5) أي يبقى (2) مقعدين غير مشغولين.
ويتم توزيع المقاعد الباقية في المرحلة ثانية

 

ý    ثانيا العدد الموحد  :

تختلف طريقة العدد الموحد عن طريقة القاسم الانتخابي في أن العدد الموحد أو الرقم الموحد معروف سلفاً، ولا يختلف من دائرة إلى أخرى، وإنما هو رقم موحد بالنسبة للدولة كلها. إذ يحدد قانون الانتخابات سلفاً أن كل مرشح يحصل على عدد معين من الأصوات يعتبر فائزاً في الانتخابات

وهذا العدد الذي يحدده قانون الانتخابات يتم بناء على دراسات تأخذ في الاعتبار عدد الناخبين على مستوى الدولة وعدد المقاعد التقريبي الذي ترغب الدولة في أن يتكون منه البرلمان، ويفوز كل حزب بعدد من المقاعد بقدر عدد المرات التي يجمع فيها الرقم الموحد المنصوص عليه في القانون

 

 

 

 

 

.ايا كان النظام المتبع لتقسيم المقاعد سواء القاسم الانتخابى او العدد الموحد , فيتبقى هناك مشكلة عدد الاصوات المتبقيه وكيفية توزيعها , ويطرح سؤال : هل يتم تجميعها على المستوى القومى ام احتسابها على المستوى المحلى !!

 

v    على المستوى القومى :

 

نقوم بجمع الأصوات المتبقية على المستوى ونقسمها على العدد الموحد أو المعامل الانتخابي الجديد والنتيجة.هي الحصول على عدد المقاعد التي تحصلهاكل قائمة على المستوى الوطني .

ويؤدى هذا النظام لتشجيع تعدد الاحزاب نظرا لما يمكن ان تحصل عليه الاحزاب الصغيره من المقاعد بالاضافه لمقاعدها من المستوى المحلى

 

v    على المستوى المحلى :

ý    طريقة أكبر البواقي :

– وتعني منح المقاعد الباقية في الدائرة للقوائم التي لديها أكبر بواقي أصوات غير مستغلة، وهي في المثال السابق كالتالي:
– القائمة الثانية لديها اكبر بواقي أصوات غير مستغلة تبلغ 21000 صوت يضاف لها مقعد فيصبح عدد المقاعد لديها 1+1= 2 مقعدين ((( تفصيل مقاعد القايمة الثانية مقعد على أساس القاسم الانتخابي ومقعد على أساس اكبر البواقي )))
– القائمة الثالثة تليها حيث لديها 19000 صوت غير مستغلة فيضاف لها مقعد فيصبح عدد المقاعد لديها 0+1= 1 مقعد ((( تفصيل مقاعد القايمة الثالثة 0 مقاعد على أساس القاسم الانتخابي و 1 مقعد على أساس اكبر البواقي )))

وبالتالي يصبح توزيع المقاعد كالتالي:

عدد المقاعد التي حصلت عليها القائمة
2 الأولى/ وحصلت على 60000 صوت
2 الثانية/ وحصلت على 46000 صوت

1الثالثة/ وحصلت على 19000 صوت

 

 

 

 

ý    طريقة أكبر المتوسطات :

وهذه الطريقة أكثر تعقيدًا؛ لأنها تتطلب حساب وترتيب المتوسط لكل قائمة، ويتم حساب المتوسط بقسمة عدد الأصوات التي حصلت عليها كل قائمة على عدد المقاعد التي فازت بها في الخطوة الأولى من توزيع المقاعد مضافًا إليها مقعد إضافي، وبترتيب هذه المتوسطات يمكن توزيع المقعدين المتبقيين في الخطوة الثانية من التوزيع..

 في المثال السابق القائمة (أ) حصلت على 60000 صوت ولها مقعدان، فيكون المتوسط 60000 ÷ (2+1) = 60000 ÷ 3 = 20000 صوت

والقائمة (ب) حصلت على 46000 صوت ولها مقعد، فيكون المتوسط 46000 ÷ ( 1+1) = 46000 ÷ 2 = 23000

 والقائمة (ج) حصلت على 19000 صوت وليس لها مقاعد، فيكون المتوسط 19000 ÷ ( 0+1) = 19000 ÷ 1 = 19000

 وبترتيب هذه المتوسطات يكون توزيع المقعدين المتبقيين كالتالي: مقعد للقائمة (ب) ومقعد للقائمة (أ)، ويصبح التوزيع النهائي للمقاعد كالتالي: القائمة (أ) لها 3 مقاعد، والقائمة (ب) لها مقعدان، والقائمة (ج) ليس لها أي مقاعد، ونلاحظ أن هذه الطريقة تضاعف من مكاسب الأحزاب الكبيرة وتقلل من فرص فوز الأحزاب الصغيرة.

 

ý    طريقة هوندت :

 

وهي من اكتشاف عالم الرياضيات البلجيكي هوندت، وتتلخص في عملية رياضية واحدة، ينتج عنها توزيع المقاعد على خطوة واحدة , حييث نقوم بقسمة أصوات كل قائمة على الأرقام 1 ، 2، 3، 4، 5 ثم نرتب ترتيبًا تنازليًّا جميع نواتج هذه القسمة لكل القوائم، فيكون الرقم الذي ترتيبه 5 هو القاسم المستخدم لتحديد عدد المقاعد , ونتيجتها تقريبا نفس طريقة اعلى المتوسطات لكن بعمليه حسابيه واحده

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ü  تبقى مشكلة أخيرة في واقعنا المصري خاصة ..

 

وهي تحقيق نسبة 50% عمال وفلاحين التي نص عليها القانون، والتي تتناولها المادة 15 مكرر

والتي تنص على : “إذا أسفر توزيع المقاعد بناء على نتيجة الاقتراع عن عدم استكمال نسبة العمال والفلاحين في أي دائرة من دوائر القوائم، تُستكمل النسبة من القائمة الحاصل أعضائها المنتخبين على أقل معامل انتخابي بالدائرة وبالترتيب الوارد في تلك القائمة، ويُحسب المعامل الانتخابي بقسمة عدد الأصوات التي حصلت عليها كل قائمة في الدوائر على عدد الأعضاء المنتخبين منها”

وحيث يقوم كل حزب بترتيب القائمة بحيث يكون الأول فئات والثاني عمال والثالث فئات والرابع عمال وهكذا؛ فإن تحقيق نسبة العمل والفلاحين في القائمة تُحدد كالتالي:

 

 في حالة تطبيق قاعدة أكبر المتوسطات أو قاعدة هوندت

تفوز القائمة (أ) بـ 3 مقاعد، ويكون الفائزون في تلك القائمة هم الأول والثاني والثالث (2 فئات و واحد عمال)، والقائمة (ب) تفوز بمقعدين، ويكون الفائزون هم الثاني والرابع (لأنه يجب أن يفوز من القائمة عمال فقط لكي تتحقق نسبة 50% عمال وفلاحين)، ويحرم المرشح الأول والثالث من الفوز لكونهم فئات

وفي حالة تطبيق قاعدة أكبر البواقي

تفوز القائمة (أ) بمقعدين والقائمة (ب) بمقعدين والقائمة (ج) بمقعد، ويكون الفائزون من القائمة (أ) هم الأول والثاني ( فئات وعمال)، والفائزون من القائمة (ب) هم الأول والثاني ( فئات وعمال)، والفائز من القائمة (ج) هو الثاني فقط (عمال)

 

تختلف النظم الانتخابيه فى تعريفاتها وفى تطبيقها من دوله لاخرى , وسبب الاختلاف الاساسى هو اختلاف العقليات والطبيعه البشريه من اقليم لاخر ..

 وبالتالى يجب تطبيق النظام الانتخابى الذى يتماشى مع الواقع المجتمعى , فما غلبت مصلحته على مفسدته أُجيز وما غلبت مفسدته على مصلحته مُنع

 

 

 

 

 

 

واساس مشكلة النظام الانتخابى المصريه  فى رايى تتمثل فى عدة مشاكل :

–         فى نظام الانتخاب بالقائمه او الفردى :

فمن فوائد النظام الفردى ..  المعرفه الشخصيه بالمرشح وتوجهه مما يسهل اختياره والتواصل معه فيما بعد , بينما فى الواقع المصرى يكون المرشح غالبا من رجال الاعمال او ذوى النفوذ واحيانا  ممن عاشوا اغلب عمرهم بدوله اوروبيه , ممن يعتمدون على اموالهم ومنتجاتهم وسلطتهم واحيانا الى الرشوه لكسب الاصوات , وتمر سنون عمر المجلس دون ان يسمع لهم رجل الشارع حسا او يرى لهم اثرا

 

 

 

اما بالنسبه للانتخاب بالقائمه .. وبالرغم من فوائده فى التمثيل الحزبى وسهولة اختيار التوجهات بناء على ايدلوجية الحزب

ففى واقع الشارع المصرى المنفتح حديثا على الديمقراطيه والسياسه والجاهل غالبا بمعانى الايدلوجيات ومفردات البرنامج الحزبى  يكون من الصعب قيام انتخابات بهذا الشكل

 وسهولة استخدام الدعايه الدينيه لجذب المرشحين بغض النظر عن فكر الحزب السياسى مما يفسر اكتساح الاحزاب المنتسبه للدين لنتائج الانتخابات

وامكانية استخدام شخص واحد فقط من مشاهير المجتمع لانجاح قائمه كامله بغض النظر عن قبول الناخب لباقى افراد القائمه .

 

–         تحقيق نسبة 50 % عمال وفلاحين :

مما يعنى احتمالية ان تكون النسبه بعد النتيجه اكبر من ذلك وهو ما لا يتماشى مع الهدف من وجود مجلس الشعب كسلطه تشريعيه ومحاسبيه وامكانيات الافراد المنتخبين بصفة العمال والفلاحين , وامكانية استغلال هذه النسبه لاستغلال النفوذ المالى والقبليه كما فى القرى والصعيد

ففى المانيا التى تعتمد فى الاساس على التعليم الصناعى , يمثل الافراد الحاصلون على التعليم الجامعى فى البرلمان نسبة 70 % بينما الحاصلون على التعليم الصناعى نسبة 30 %

 

–         قانون نسبة تمثيل المرأه بالبرلمان :

المرأه هى فرد وشريك اساسى فى المجتمع لا مجال هنا لانكار حقوقها

ولكن كيف وهى محجمه عن المشاركه عن العمل السياسى ان نضع مثل هذا القانون او الفرض !!

فالمرأه اذا كانت تريد المشاركه فى اى عمل سياسى او مجتمعى عليها ان تثبت نفسها اولا وتفرض وجودها وتستحق الفوز بثقة الناخب وصوته لا ان يتم تفصيل قانون لمجرد ارضاء جمعيات حقوق المرأه

 

–         واخيرا .. وبالنسبه لمجتمع بسيط اغلبه من غير المتعلمين كالمجتمع المصرى  :

كيف يتساوى صوت عالم كدكتور احمد زويل او متخصص سياسى او اقتصادى بصوت فلاح جاهل لا يدرى ولا يهتم  فى واقعه غير بمأكله ومسكنه واطفاله !!

كيف يتساوى من يبحث عن الايدلوجيه الافضل وسن القوانين والرقابه بمن يبحث فقط عن مصالحه الشخصيه  ومن السهل اغرائه بسلعه او رشوه لكسب صوته !!

لا ادرى ان كان يطبق هذا بأى مكان فى العالم ام لا , لكنى ارى ضرورة تطبيقه فى الانتخابات المصريه , وهو ان يقسم المجتمع الى شرائح ثقافيه .. ويحتسب صوت الفرد الواحد من الشريحه الاعلى بعدد اكبر من الاصوات ويقل نسبة الصوت كلما قل ترتيب الشريحه

قد يحتوى هذا الشكل على اخلال بمبدأ العداله الاجتماعيه , وقد يؤدى بنا ايضا الى نتيجه كارثيه والى يوتوبيا كما تخيلها فى روايته د.احمد خالد توفيق

ولكنى ارى انها ضروره فى الواقع الحالى قد يتم تطبيقها الى الوقت الذى يرتفع فيه المعدل الثقافى لرجل الشارع العادى المصرى مما يمكنه من حسن الاختيار بين الافكار والايدلوجيات المتنوعه ويعاد النظام الى سابق امره وتتحقق العداله الاجتماعيه

 

Amr Abd-Elhamid Alkorashy

4/6/2012

01099866185

 

 

لا بحب مرسى ولا الاخوان
لكن التفكير فى الخيار الاخر غير مطروح بالمره

ابن خالتى قالى الاخوان دعوا لاجتماع القوى الثوريه النهارده فى نقابة اللاطباء .. روحت قولت اسمع منهم يمكن اسلوبهم يتغير ويقولوا اى حاجه اهدى بيها شويه واشتغل ضد شفيق عالاقل ويمكن لو اتكلموا حلو كمان شويه ادعم مرسى ..
طبعا وانا رايح قايل لابن خالتى ان الدعوه هتلاقيهم عاملينها من دماغهم ودعوه عامه كده الى ييجى ييجى , وروحت فعلا ملقتش حد غير من حملة مرسى واربعه من داعمى ابوالفتوح وواحد من حازمون ..
ازداد اقتناعى ان الناس دى فعلا هتخسر ومش هتعرف تكسب الشارع ابدا غير بالدعايه الرخيصه واللعب على الدين والفقر , وعمرهم ما هيعرفوا يصلحوا ولا يعملوا اى حاجه لانهم اصلا متربوش على كده , تبرير لمجرد التبريرلمواقفهم وبعد كامل عن فكر الشارع , كل الكلام عن توحيد الصف ونبذ الخلاف والوقوف ضد الفلول بس منتكلمش كتير عن اخطاء الاخوان وان اتكلمنا عنها فاحنا نتلكم زى ماحنا عايزين دون اعتراف منهم بالاخطاء بل التبرير والردود جاهزه وسريعه مع لوم عتاب انك انت الى مش فاهمهم

بس بالعقل كده ..
خيار شفيق او المقاطعه غير مطروح تماما دلوقت ..
اهو عالاقل فى وجود الاخوان هنعرف نتكلم ونقول اى حاجه , هنعرف نشتغل فى اى مشاريع تنمويه او عمل سياسى , هيكون فى احزاب وحركات شبابيه وجماعات ضغط .. كل الفكره بس اننا هنكون محتاجين شوية مجاهدين لتوعية الناس
انما فى وجود شفيق .. الشرطه وامن الدوله والفلول هيكبسوا على نفسنا ويرجعوا ينتقموا مننا واحد واحد ومش هيدولنا فرصه اصلا نتكلم ويبقى لينا صوت تانى

مضطر اسفا لاختيار مرسى

طب تصدقوا اننا فعلا شعب اهبل ويستاهل ..

 قبل الانتخابات كان كل الى مع خالد على ومن بعده حمدين متدايق ان بيقولوه ادى لابوالفتوح ده اقوى وفرصته احسن وهو يعترض ويقول للى حواليه احترموا رايى وانا حر فى اختيارى وهفضل ادعمه وخليكم فى مرشحكم ..

دلوقت تلاقى كل الى مع حمدين والى حتى مش معاه والى بيظيطوا فى الهيصه الى لقوا حمدين اصواته اعلى شغالين الله ينور انتقاد لاختيارات الناس الباقيه بعكس ما كانوا بيتكلموا وينادوا وانتوا يا بتوع ابوالفتوح الى ضيعتونا وفجأه فيديوهات حمدين تطلع واتفرجوا يا بشر هو ده حمدين الحقيقى

انا كرهت ابواسماعيل قبل كده بسبب اسلوب اتباعه وتقديسهم ليه بشكل مستفز , ورايى اتغير 180 درجه فى حمدين برضه بسببه وبسب اتباعه

وفى النهايه اقدر اقول ان الشباب الثورى المثقف طلع فعلا اغبى من الناس العاديه فى الشارع الى اتفقت على مرشح واحد حتى وان كان غلط بينما اختلفنا احنا ولا زلنا

Image

قوم بوس ايد ابوك ..
لو زعلان منه استسمحه وراضيه …
اصل انت مش عارف قيمته .. مش عارف وجوده فى حياتك معناه ايه
يمكن تلاقى نفسك كتير مخنوق من تصرفاته , مخنوق من تحكمه وفرض سيطرته , فى صدام فكرى معاه ومع معتقداته , بتعانى احيانا من غيرته منك
لكن اكيد مش حاسس اد ايه هو بيعانى ويتعب عشانك ..
مش مدرك هو شايل عنك هم ومشاكل ومسئوليات اد ايه وموفرلك حياه كريمه
لو والدك عايش .. ممكن تعمل حاجه من اتنين :
يا تستمتع بحياتك بالكامل وتعيشها بالطول والعرض قبل ما ميكونش موجود وتشيل المسئوليه ومتعرفش تعمل حاجه
يا تعود نفسك انك تشيل المسئوليه مكانه شويه عشان تحس بقيمته وتعرف تتصرف من غيره

اذا مات ابن ءادم انقطع عمله الا من ثلاث : منهم ولد صالح يدعو له .. يعنى انك تدعى لوالدك عشان مينقطعش عمله انت كده تبقى ولد صالح 🙂
اللهم اجعلنا من الصالحين

احزن على ايه ولا ايه !!

حزنى على صاحبى وزين الشباب الى اتوفى بعد ايام من استلامه الامتياز
مصطفى الى كان فى القاهره بيبشتغل عشان يعتمد على نفسه وكان خلاص بيعد الشهور عشان ربنا يجمعه بخطيبته … وقضى الله امرا كان مفعولا وتوفاه
تخيل شكل اهله ووالدته وخطيبته وتعالى شوف اصحابه واحنا بنودعه وبنقفل عليه الباب
ربنا يرحمه ,, ويوسع مدخله ,, ويشفع فيه الصيام والقران والعمل الصالح ,, ويصبر اهله وكل الى حواليه على فقدانه ,, ويكون ده لينا عبره عشان نرجع لربنا وسكينة الدنيا متسرقناش

وحزنى لما سمعت خبر براءة المتهم بكشف العذريه على سميره ابراهيم
حزنى ان دمنا بقى ببلاش , شرفنا ببلاش , عرضنا ببلاش
يعنى ايه مصر !!
يعنى المجلس العسكرى يعتذر عن كشوف العذريه ويعترفوا بيها .. والمتهم ياخد براءه
يعنى مروه الشرشوره تتكرم .. وسميره ابراهيم عرضها يروح هدر وست البنات تتعرى فى التحرير
يعنى الاخوان والسلفيين يطلعوا ديك ابونا بشرع الله …… الى هم ميعرفوش عنه حاجه
القضيه كانت كشف عذريه .. انتظرو الجزء القادم ( هتك العذريه )

ليه التطور الفكرى والايدلوجى واختيار الاولويات وتنفيذها بيفرق بشكل كبير بين الناس حتى لو تقاربت مستويات تفكيرهم وذكائهم !!
بالنسبه لى شايف ان التطور مر بوقت كبير جدا على ماقدرت احقق حاجه بقدراتى الذهنيه والتنفيذيه وفى نفس الوقت ترتيبى للاولويات خد وقت كبير ….
لو كنت استغليته من الاول صح او حد وجهنى لنقطة البدايه والاختيار كنت ممكن اختصر وقت كبير جدا واطور مهارات انا محتاجها فى وقت اسرع …
وبالتالى كنت هقدر احقق انجازات او خطوات اكبر فى وقت اقل واستفاد فعليا من كل الفرص والشخصيات الى كانت متاحه امامى طول فتره الكليه …
برجع اقول انى قبل ما افكر بالشكل ده لازم اشوف امكانياتى هل تقدر توفرلى التطور السريع والدعم ولا لا!! الاجابه طبعا لا
ولازم اعترف بدور مهم جدا للثوره الى فعلا لقيت نفسى واسلوبى من خلالها وشخصيه والدى الى فرضت عليا مكان معين لازم احط نفسى فيه …
واعترف بدور صديقى مازن الى ضحكته ونشاطه الدائم كانوا مصدر الهام ليا عشان ابدا افكر فى تعديل اسلوبى واقدر احقق مكاسب اكتر من حب الناس

25 يناير 2011

بدأت اول دعوه للثوره فى مصر .. معتقدش انى كنت مصدق اصلا ان ممكن يحصل حاجه , ما احنا ياما سمعنا عن اضراب وناس ضد مبارك وفى النهايه المصير واحد .. التخشيبه

نزلت يوم جمعة الغضب وشوفت حرق قسم الازبكيه وكسر الخزنه فى الشارع وبدء نزول دبابات الجيش للتحرير ورمسيس , نزلت على طول اول ما خلصت شغل وشوفت فرض حظر التجول .. خطاب مبارك لم اكنت انتوى ووقوف الجيش على حد زعمهم وقتها مع الشعب والناس فوق المدرعات وبتتصور ..

لحد خطاب التنحى الى اتفاجأنا بيه وفى لحظه ركبنا ونروحنا احتفلنا فى الميدان ……..

مرورا باحداث كتييييييييييييييييييير من شفيق الراجل البلوفر صاحب البونبونى الشهير ثم عصام شرف , احداث محمد محمود ومجلس الوزراء وماسبيرو واكتر من حادث فى الميدان

الاستفتاء ومجلس الشعب وعصام شرف والجنزورى

حشد جديد للثوره , دعوات لاضراب , اعتصامات فى التحير وعند الداخليه ووزارة الدفاع

بتهيالى هيبقى عند حكاوى كتير اوى احكيها لولادى وصور وذكريات …..

مش ده المهم .. المهم حالة الحراك السياسى الى الثوره فجرتها عندنا .. وعندى بالاخص لدرجة انى بقيت مدمن سياسه ومن موال لموال

والاهم المكتسبات  والمفاهيم  الى بدأت تتحقق وتتكون من  للثوره

مصر بقى فيها 90 مليون مشتغل بالسياسه , كله بقى بيفهم سياسه وبيحلل ويفكر ويقول رايه ويحاور ويناقش والمشكله ان الاغلبيه العظمى مبتفهمش يعنى ايه راى اخر ولا يعنى ان فى فكر اعلى من فكرها ممكن تسمعه وتفكر فيه الاول وهتلاقى نفسها لوحدها اقتنعت … زى ما بيقولوا كده فكر الصفوه …احيانا بيكون خيالى او مش واقعى بالنسبه للوضع العام للمواطن المصرى لكن فى نفس الوقت افتكر اقرب مثال ليه هو فرحنا بوجود حكومه رجال اعمال هتقدر تحقق نهضه للبلد ايام حكومة نظيف ( مع اختلاف طبعا انهم كانوا ولاد كلب حراميه كل همهم جنى فلوس اكتر ) انما الفكره نفسها كانت حلوه بوجود شخص عملى واقعى متحضر مش هامه فلوس واحتياجاته متطور فبالتالى يقدر يبدع ويحقق حاجه احسن هيستفيد منها هو وفى نفس الوقت الشخص البسيط العادى الى ميعرفش فى حياته غير الاكل والشرب وبس

المهم فى النهايه اننا اكتشفنا واقع مرير ان البلد دى فيها تقريبا 100 الف شخص طموحين حالمين من مختلف الطبقات الماديه للمجتمع لكن تفكيرهم وتحركهم وترفعهم عن الاحتياجات البدائيه للحياه قريب من بعضه بيحاولوا يطبقوا كلمه ثوره بمعنى الكلمه من تغيير فى كل شئ فى المجتمع مش مجرد ازاله المخلوع لاستبداله باشكال اخرى كثيره واكتشاف الوان جديده للنهب والقتل واهدار الكرامه بدل من الوسائل التقليديه الى مبارك عودنا عليها

و 90 مليون الا 100 الف عايشين فى غياهب عالم تانى خاااااالص بتاثير الزمن والفقر المدقع والبهدله الى كان المخلوع معيشنا فيها ومخلينا مبنلحقش نتنفس يدوب ننكفى على وشنا نذاكر ونشتغل ولما نروح فى السنه اسبوع مصيف بنفرح اوى ونزعل واحنا راجعين على الفلوس الى صرفناها وكنا ممكن بدالها نجيب تلاجه جديده ولا تلفزيون جديد بدل الخربان الى عندنا ده

900 مليون الا 100 الف يمكن نصهم خريجى مدارس وجامعات لكن يا فرحتى , كام واحد منهم فعلا متعلم واستفاد باى حاجه من تعليمه مش مجرد شهاده عالحيطه والسلام , دفعة حقوق وتجاره الى بتوصل فى اوقات ل 6000 نفر واقنعنى ازاى ده كله بيفهم وبيتعلم فعلا بالاضافه لمنظومة التعليم المدرسى والجامعى الى كانت ومازالت ممتازه جداا وبتخرج عباقره

900 مليون الا 100 الف مشافوش فى حياتهم اى خبرات غير من خلال التلفزيون الى بيقدملهم الى الحكومه عايزياهم يقتنعوا بيه وبس فيا عينى بيصدقوا اى حاجه بتتقال فيه بينما الحدث الى بيشوفوه ادامهم سواء على ارض الواقع او من خلال فيديوهات او صور بيكدبوه مع انه لو اتذاع من التلفزيون هيصدقوه برضه !!!

90 مليون الا 100 الف يمكن نصهم بيعتبروا نفسهم شعب متدين عشان فيهم الى بيصلى وفى الى بيذكر ربنا وفيهم الى مش كافر واحيانا بيصوم رمضان ويصلى الجمعه فمعتبر نفسه كده متدين وبحكم ثقافتنا الريفيه والى كان اساسها الصوفيه والمشايخ والفقهاء ومقام سيدى مش عارف مين اتحول كل شيخ عندنا من واعظ دينى وفقيه لمفتى فى كل حاجه فى الدنيا ايا كانت وايا كان مؤهله وفهمه لها , واستغل الحاكم كده كويس وطوع لنفسه الازهر والافتاء يتكلموا بالى بيقوله ويحلوا حلاله ويحرموا حرامه وعن طريق التلفزيون يطلع يقوله الناس تصدقه مع انه لو تاب وقال عكس كده الناس كلها هتكدبه لانه ببساطه مش فى التلفزيون

90 مليون الا 100 الف اتحولوا لبغبغانات بيرددوا اى كلام بيتقال فى ودنهم وهم مش فاعمين اى حاجه من الى بيتقال ده وكل واحد فيهم هيقولك تعريف غير التانى لان ببساطه احنا عمرنا ماسمعنا الكلمات دى ولا نعرفها بس برضه التلفزيون هو الى قالها يبقى صادق فى حين اى حاجه تانيه تحصل فى البلد اى حتى تحاول تفهمهم ايه معنى الكلمات دى وانكم يا هبل اضحك عليكم والكلمات دى حاجه عاديه ومع ذلك ميصدقكش لان الى قال الكلام الى هو مقتنع بيه يا التلفزيون يا شيخ فى التلفزيون برضه !!

ممكن اقول كلام من النهرده لبكره لصدمتى فى شعب بالفعل جااااهل الا من رحم ربى وصدمتى الاكبر فى الشباب الجامعى المتعلم الى تفكيره منطقى ومع ذلك اتحول الى مجرد اله مستقبله لكذب الاعلام وافترائه وبغبغان لترديده بدون ما يحاول حتى يشغل عقله

————————————-

وقفه صغيره لازم اقفها هنا طالما هكى عن الثوره وعن اد ايه انفقعت .. وكلام ممكن صوابعى تتكسر قبل ما اخلص كلام عنه فهحاول اختصر

الاخوان المتأسلمون …

كنت من صغرى عضو فى الجماعه , بسمع الكلام ومطيع كالمعتاد من افرادها وبشارك فى كل حاجه وبحكم انى كنت من المتفوقين فالعين عليا ودكتور الاخوان بقى وحركات .. منكرش دورهم الكويس فى خلق روح الالتزام وحب المسجد والتدين وحفظ الواحد من الانحراف فى سن المراهقه الغبى , لحد ما خلصت الثانوى ودخلت الجامعه لمرحله تانيه من الانفتاح الاجتماعى والعقلى والتطور العاطفى وبدات افكر وبشكل سريع فى كل الاحداث السابقه معهم واد ايه كنت مغفل لاطاعة الكلام دون اعمال العقل , وكانت النتيجه طبعا انى سبت الاخوان كتنظيم مع الحفاظ على العلاقات الطيبه بالافراد

الاخوان كتنظيم ليه عده زوايا المفروض ينتقد من خلالها

– كافراد فهم كويسين جدا وناس محترمه كل فرد قائم بذاته ومتديين وناجحين ومترابطين جدا جدا

– دينيا : كافراد فكل واحد فيهم كويس دينيا وكمجموعه فهم بيساعدوك على الالتزام نوعا ما لو انت اصلا عندك الاستعداد بينما التوجيه الدينى المتطور بتطور مراحل العمر والدفع بكيمات من العلم الدينى المتوافق مع المرحله او حتى محاولة دفع الى معندوش استعداد للالتزام وانه يكمل على كده ومحاولة تثبيته لو بدا يبعد فهى عندهم ضعيفه جداااا

– سياسيا : ودى اكبر مشكله عندهم , بيطبقوا مبدا الشورى فى الحاجات التافهه الصغيره العاديه وتقتنع بالمبدا وانه بيتنفذ فعلا بينما السيياسات العليا بتيجى باوامر من فوق وبتتلمع شكلها عشان لما توصل للى تحت يكون اول متوعد على مبدا الطاعه فهينفذ وحتى لو مستساغش الكلام يكون متملع فينفذ برضه عادى بينما لو بالفعل اعمل عقله فيها هيلاقى غريبه جدا بدليل الهجوم الكبير من المثقفين وال 100 الف الى بيفهموا على الاخوان وسياساتهم المتضاربه وافعالهم واقوالهم الى بتدل على ان هدفهم الوحيد هو مجرد الوصول للسلطه , طب عايز سلطه ليه؟؟ متعرفش , السلفيين كانوا اكثر احتراما منهم رغم عنفهم السياسى والدينى لكن هدفهم من السلطه هو تطبيق الشرع بينما الاخوان ومن واقع جلسات مجلس الشعب متفهملهمش هدف !!

ببساطه كان فى رايى الشخصى قبل الثوره اساسا … الاخوان لو عايزين ينجحوا  , ياخدوا الجانب الدينى بس ينموه ويطوروه وينشروه بشكل جدى فى المجتمع يعمل طبقه متدينه كويسه الاول بعد كده يقدر يتحرك من خلالهم للبناء , فى الواقع هم بنوا طبقه مسيره منقاده معجبه بالشكل والمظهر المتدين وجاهزه لسماع الكلام لاحساسهم ان ممثلى الدين هم المنقذ من الفقر والنهب وده طبعا اسهل كتييييييييييير من بناء مجتمع حقيقى على عكس ما عمل اردوغان فى تركيا باعتماده على بناء المجتمع وليس التلميع والتمجيد لشخصه او لحزبه

المشكله الى مش عارف هم ازاى اغبيا مش واخدين بالهم منها دلوقت فى تحالفهم الغير معلن والمفضوح مع العسكر .. ان يا اخى حتى من التاريخ بص وانت تعرف ان العسكر يمسك الحكم زى الفريك ميحبش شريك , وانت كده كده نبرتك هتتغير فى مره هتقول حاجه متعجبوش فى مره ويقلب عليك وخصوصا ان معاك دلوقت شعب بدا يفتح مش هتعرف تضحك عليه كتير , وابسط واسهل ما يكون عند العسكر وزى ما حصل فى التاريخ هيرميك تانى فى المعتقلات ويبهدلك وبشتتك  ………. لكن المره دى خلى بالك …… فى ناس كتيييييييييير جدااااااااااااااا مستعده تشمت فيك وتقولك تستاهل ما احنا كنا واقفين وراك ودخلناك المجلس وطالبنا تمسك السلطه وانت الى رفضت وانقلبت علينا , وساعتها هتلاقى 100 الف واحد يحاربك فى كل مكان بمجرد خيانة العسكر ليك زى ماخنت شعبك وعمر ما هتقوملك قومه تانى … احذررررررر من اليوم ده لانى الحمد لله مبحبش الشماته بس هكون من الناس الى هتدوس على رقبتكم عشان ميقوملكمش قومه تانى وارمى فوقكم التراب

اللذيذ بقى فى الموضو ده كله .. شخصيا وبالمثل اغلب ال 100 الف شخص او يزيدون الى هم المفترض صفوة المجتمع او الناس الى بيتقال عليها رايقه واهاليها بيصرفوا عليها

كل الناس دى موجوده فى مصر لفتره محدوده من الزمن هو تخرجهم من الحرم الجامعى وقضاء الخدمه العسكريه واستعدادهم بعد كده للسفر للخليج او اوروبا والدول المتقدمه ويرجعوا مصر بعد كده وهم عندهم 60 سنه يرتاحوا بقى ويموتوا على ترابها

الناس دى قامت بالثوره عشان نفسها بلدها تبقى احسن والحال ينصلح للناس الفقيره العاديه قبلهم لانهم ببساطه لا خسرانين ولا كسبانين غير انهم هيقعدوا فى بلدهم النضيفه بدل الغربه .. ,,

يعنى فى النهايه الثوره دى لو نجحت هنعيش كلنا عيشه فل , طب لو مانجحتش !!!!

الناس دى كلها اماكنها بره مصر تعتبر محجوزه او مخطط لها من وهم اطفال او حتى شباب فى الجامعه ومعاهم كل عقل مفكر ومخترع ومبدع فى اى مجال فى البلد دى

وفى النهايه الى هيتبقى واحد من اتنين :

واحد بسيط فرح بالثوره وفكر ان البلد هتنضف ويعيش عيشه نضيفه بدون مرمطه وبكرامه .. وده هيصعب عليا اوى

ومواطن شريف من ال 90 مليون الا 100 الف وده اقدر اقوله هنيئا لك بالعبوديه

وشكرا

welcome

Posted: 2012/02/12 in فضفه عن الثوره
بلوج للمخنوقين .. الى عايزين يرغوا .. يفضفضوا .. يحكوا .. يقولوا رأيهم
سياسه شغال , رومانسيه وماله , شعر تمام , دين (يا واد يا مؤمنd:) , تاريخ احبك … كله الا الدراسه اوعى حد يجيب سيرتها
عايز تعبر وتقول الى جوالك .. يلا شاركنا